×

البصمة الكربونية فلنقوم بخلق مستقبلا مستداما، ونقوم بحساب البصمة الكربونية!

نحن نزرع مستقبلا مستداما
لا تعتبر شركة Pomì مجرد علامة تجارية إيطالية فحسب أو شركة تقوم بإنتاج وتسويق الطماطم.
هي تقوم بجمع شمل التاريخ والأشخاص، والمزارعين الذين يكرسون أنفسهم كل يوم للعناية بمنتج الطماطم وتقديم
منتج على أعلى مستويات الجودة إلى المائدة. في جميع مراحل المعالجة، ولكل منتج على
حدة، نقوم بحساب مؤشرات الاستدامة لضمان منتج صحي وآمن ومستقبل مستدام.

بصمة الكربون! عماذا نتحدث؟

زراعة الطماطم

التصنيع والتعبئة

استخدام والتخلص من مواد التعبئة والتغليف

التوزيع

Pomì تحترم البيئة والأراضي. انضمت شركة Pomì
منذ عام 2014 إلى البرنامج الوطني لتقييم البصمة البيئية، الذي أطلقته وزارة البيئة وحماية الأراضي والبحار.

تقوم البصمة الكربونية بقياس مقدار مكافئ ثاني أكسيد الكربون لكل منتج يتم طرحه في
الأسواق، والمرتبط بشكل مباشر أو غير مباشر بدورة حياة المنتج، بدءا من الزراعة إلى المعالجة، ومن التوزيع حتى مرحلة التخلص من العبوة.

Pomì L+

المنتج

لكونها مصنوعة فقط من الطماطم الإيطالية والطبيعية وذات أعلى جودة، فإن صلصة الطماطم Pomì L+ لديها خصائص مبتكرة. فهي في الواقع منتج يحتوي على كميات عالية من الليكوبين؛ بنسبة 50٪ أكثر من متوسط قيمة الأنواع الأخرى من صلصة الطعام التي يتم الحصول عليها من أصناف الطماطم التقليدية.

Pomì L+

الملف البيئي

إن الإسهام في تأثيرات الإحتباس الحراري الناتج من الغازات المغيرة للمناخ المنبعثة خلال مراحل دورة حياة المنتج، محسوبة لكل 1 كجم من معجون الطماطم Pomì L+ (عبوتين) وتعبئتهم، على النحو التالي.

Pomì L+ يحيد انبعاثات ثاني أكسيد الكربون

صلصة طماطم Pomì L+ مكفافئ ثاني أكسيد الكربون لكل كجم %
دورة حياة المتتج 1,234 100
ضد التيار 0,841 68,17
المنتج الاساسي 0,328 26,59
مع التيار 0,065 5,24

تقوم شركة Pomì بتحييد انبعاثات ثاني أكسيد الكربون المرتبطة بإنتاج معجون الطماطم Pomì L+ عن طريق شراء كميات معتمدة ومصرح بها من الكربون وتعزيز مشروع يهدف إلى تركيب مواقد للطهي في المناطق الريفية بمحافظة Siaya في كينيا. وهذا المشروع الذي ينطوي على تحقيق الكفاءة في الطاقة يسمى COOKSTOVE وهو معتمد من Gold Standard. ما هي الفوائد التي تعود على المجتمعات المحلية؟ تتحول المواقد المثبتة إلى سلسلة من المزايا: حيث تنخفض كمية الأدخنة المتصاعدة إلى الطبقات الجوية، وتنخفض الكميات المنبعثة من ثاني أكسيد الكربون، وبالتالي يحدث انخفاض كبير في التلوث الناتج، وأخيرًا يساعد ذلك على تقليل فرص إصابة العائلات بأمراض الجهاز التنفسي.